الارشيف / أخبار المغرب / هسبريس

إجرام قاصرين مغاربة في استوكهولم يقض مضجع أمن السويد

هسبريس - أيوب الريمي

الخميس 28 يناير 2016 - 13:30

ما كادت تهدأ أزمة التحرش بألمانيات في مدينة كولونيا من طرف شباب من بينهم مهاجرون مغاربية غير نظاميين، حتى عادت قضية القاصرين المغاربة المشردين في شوارع السويد لتطفو على السطح وبقوة، وذلك بعد أن أصدرت الشرطة السويدية بلاغا تقول فيه إن المحطة الرئيسية لستوكهولم "أصبحت خطيرة"، والسبب، بحسب الشرطة، هو "أنها باتت فضاء ينشط فيه القاصرون المغاربة بشكل كبير ويقومون بالسرقة".

ويعتبر موضوع الأطفال المغاربة الذين يعيشون في السويد بدون مأوى، موضوعا جديدا قديما، إلا أن حدته تصاعدت خلال الأيام القليلة الماضية، بعد أن رصدت كاميرات مراقبة المحطات الرئيسية في العاصمة السويدية ستوكهولم، اعتداءات على الفتيات ومحاولة سرقة نسبت إلى المهاجرين غير الشرعيين.

وبحسب معطيات الأمن السويدي، فإن من بين القاصرين من لا يتجاوز عمره 9 سنوات، ومع ذلك فهو يعيش في الشارع، كما أن السويد عرفت خلال السنوات الأربع الماضية ارتفاعا ملحوظا في عدد الأطفال المغاربة الذين وصلوا إلى السويد تحت مبرر اللجوء، بيد أن عددا كبيرا منهم يفر من مراكز الاستقبال ويلجأ إلى الشارع.

وتقدر الشرطة السويدية عدد القاصرين المغاربة المشردين في شوارع ستوكهولم بأكثر من 200 طفل، يتمركزون بشكل كبير قرب محطات القطار والميترو في العاصمة، ووصفهم رجال الأمن بأنهم باتوا يشكلون مشكلا كبيرا بالنسبة لهم، نظرا لتزايد عدد عمليات السرقة والاعتداء على الفتيات داخل المحطات.

قضية القاصرين المغاربة في السويد كانت قد تصدرت عناوين الصحف السويدية خلال السنة الماضية، قبل أن تتوارى قليلا مع ارتفاع التهديدات الإرهابية في القارة الأوروبية، إلا أن ما حدث في محطة كولونيا الألمانية من اعتداء على الفتيات جعل من رجال الأمن السويديين يطالبون حكومة بلدهم بالتدخل، هذه الأخيرة أعلنت أنها تنسق مع من أجل إرجاع هؤلاء الشباب إلى بلدهم.

وبحسب الإحصائيات، فإن واحدا من أصل خمس قاصرين مغاربة طلبوا اللجوء إلى السويد يغادر مراكز الإيواء، وانتقل عدد هؤلاء من 145 قاصرا في العام 2012، إلى الضعف في العام الذي يليه، ثم ارتفع إلى 381 في سنة 2014، وخلال العام 2015 فإنه من بين 146 قاصرا حصلوا على اللجوء في السويد، قام 32 منهم بالهرب من مراكز الاستقبال.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن إجرام قاصرين مغاربة في استوكهولم يقض مضجع أمن السويد في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري هسبريس ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي هسبريس مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا