الارشيف / أخبار / اليوم السابع

سقوط قذائف هاون على ساحة مطار "بطمان" بتركيا

سقطت قذيفتا "هاون" على ساحة شاغرة بمطار "بطمان" بتركيا ولم يتم بعد التوصل إلى الجهة التى إطلاقهما منها، مع العلم أن المطار يستخدم كقاعدة عسكرية فى منطقة جنوب شرقى تركيا.

وذكرت محطة "خبر تورك" الفضائية الثلاثاء، أن أعداد كبيرة من قوات الشرطة والعسكريين انتقلوا إلى موقع الحادث لمعرفة الجهة التى انطلقت منها القذيفتين، وتم البدء فى إجراء تحقيقات واسعة النطاق.

وأوضحت المحطة الإخبارية التركية أنه لم يصب أى شخص بأذى ولم تخلف القذيفتين أى أضرار مادية.

من ناحية أخرى أضرم أنصار حزب الشعوب الديمقراطية الكردى شاحنتين وحافلتين لنقل الركاب بعد إيقافهما بوسط مدينة "دياربكر" احتجاجا على استمرار العمليات العسكرية وفرض حظر التجول وحرمان سكان بلدات "سور" فى "دياربكر"، و"سيلوبي" و"جيزرة" فى "شرناق" من أبسط أنواع المواد الإنسانية ومتطلبات حياتهم اليومية.

وذكرت محطة (إن.تى. فى.) الإخبارية التركية الثلاثاء، أن قوات الشرطة انتقلت على الفور إلى موقع الحادث فى محاولة لإلقاء القبض على المتورطين وفض التظاهرة غير المرخصة، واستمرت المطاردات وسط الشوارع الرئيسية والفرعية بوسط المدينة ذات الأغلبية الكردية بجنوب شرقى تركيا.

وتشن تركيا حملة عسكرية ضد مواقع منظمة حزب العمال الكردستانى بعد أن أعلنت الأخيرة فى 11 يوليو الماضى عن إنهاء وقف إطلاق النار المتفق عليه، والذى أعلن عن سريانه فى عام 2013، بدعوة من قائد المنظمة السجين، عبدالله أوجلان، كما تشن الطائرات الحربية التركية حملات جوية ضد مواقع المنظمة فى شمالى العراق.

وتدرج كل من والولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبى وتركيا المنظمة على قائمة التنظيمات الإرهابية لديها، وقد تشكلت فى عام 1978 على أسس عرقية تتبع الفكر الماركسى-اللينينى، وبدأت منذ عام 1984 شن عمليات تستهدف قوات الأمن التركية والمواطنين الأتراك.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن سقوط قذائف هاون على ساحة مطار "بطمان" بتركيا في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى