الارشيف / رياضة / اليوم السابع

سعد سمير:فكرت فى الرحيل عن وهذه حكاية إيفونا مع الغناء

كشف سعد سمير مدافع عن العديد من الأمور المتعلقة به داخل فريق الكرة الأحمر وذلك فى حواره مع الموقع الرسمى لناديه.

فى البداية قال سعد سمير، إنه فكر فى وقت سابق فى الرحيل عن القلعة الحمراء بعد أن تلقى بعض العروض الخارجية، موضحًا أنه لا يعرف سببًا لخروجه من التشكيل منذ بداية الموسم الجارى، وشدد على احترامه لوجهة نظر الفنى.

وقال مدافع : "لست قلقا من غيابى عن التشكيل، أنا أؤمن جيدًا بقدراتى وأقوم بتقييم نفسى كل فترة، وعودتى للتشكيل ستكون عاجلا أم أجلا وعدم رحيلى عن النادى جاء بعد نصيحة من زملائى بالفريق وخصوصا اللاعبين الكبار الذين أكدوا لى بأننى من القوام الرئيسى للنادي.

وأكد أن قدم مباراة رائعة أمام فى القمة 111 والفوز كان ضروريا للحفاظ على صدارة المسابقة والاقتراب أكثر وأكثر من لقب ، وشدد على أن العامل النفسى كان فى صالح قبل لقاء القمة خصوصا وأن الأحمر خاض المباراة بفارق 4 نقاط عن ، وهو الأمر الذى أثر على لاعبيه كثيرا.

ولفت سعد سمير إلى أنه ضد النغمة السائدة حاليًا بأن الفريق الأحمر حسم اللقب بعد الفوز على ، لأنه ما زال هناك 18 مباراة، مشددًا على أن الفريق الأحمر هذا الموسم يختلف عن الموسم الماضى بكثير فلقد أصبح لديه هيكل أساسى ودكة بدلاء قوية.

وقال سعيد سمير: "التقييم فى أحيانا يكون غير موضوعى على الإطلاق فهو يكون وفقًا لأداء اللاعب فى كل مباراة، إذا لعبت وتألقت يقولون عنك أفضل لاعب فى ، وفى المباراة التالية إذا تراجع مستواك يطالبونك بالاعتزال".

وأوضح أن إيفونا لاعب رائع ومفيد كثيرا للفريق، وعلاقته به جيدة، خصوصا وأنه يحب الضحك والهزار والرقص كثيرا، كاشفا عن أنه أخذ وقتًا طويلاً لتعليمه أغنية (أنا الأسد أهو) للممثل على ربيع حيث إنه تعلمها منه خلال معسكر الفريق فى الإمارات.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن سعد سمير:فكرت فى الرحيل عن الأهلى وهذه حكاية إيفونا مع الغناء في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا