الارشيف / صحة / اليوم السابع

خبراء: احتمال ارتباط ظهور فيروس زيكا بمرض نادر يسمى "متلازمة جيلان"

يتوجه خبراء من المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إلى "بويرتوريكو" هذا الأسبوع، لبحث ما إذا كان فيروس زيكا يرتبط بزيادة عدد الحالات من مرض عصبى نادر يعرف باسم متلازمة "جيلان-باريه" فى ظل تزايد انتشار العدوى بزيكا فى أمريكا اللاتينية والوسطى.

وتوقعت منظمة الصحة العالمية الشهر الماضى انتشار عدوى زيكا الفيروسية فى جميع الدول بالأمريكتين باستثناء كندا وتشيلى.

وقال جيمس سيفار خبير الأوبئة العصبية بالمراكز الأمريكية لرويترز فى مقابلة "نركز على بويرتوريكو حتى الآن حيث بدأنا رصد حالات من زيكا وأيضا من متلازمة جيلان-باريه".

وأضاف "فى محاولة المضى قدما نحاول أن نرصد على وجه السرعة والفاعلية "جيلان-باريه" فى بويرتوريكو على أمل احتواء المرض مبكرا".

وأعلنت حكومة بورتوريكو فى الخامس من الشهر الجارى حالة الطوارئ بعد أن قفزت حالات الإصابة المؤكدة بفيروس زيكا إلى 22 حالة.

وعلاوة على آلاف من حالات الإصابة بتشوه المواليد فى البرازيل التى يعتقد بارتباطها بفيروس زيكا أشار مسؤولو الصحة إلى زيادة فى حالات متلازمة جيلان-باريه.

ومتلازمة جيلان-باريه اعتلال عصبى متعدد يصيب النهايات العصبية ثم ينتقل لإصابة الأعصاب المحيطية، وهو يصيب كل الأعمار لكنه يشيع لدى الأطفال ويؤدى لشلل فى الأجزاء المصابة ثم يمتد لجميع أجزاء الجسم.

ويؤثر هذا المرض على المناعى ويحدث عادة بعد بضعة أيام من التعرض لفيروس أو بكتريا أو طفيل، ويؤدى إلى ضعف تدريجى فى الساقين والساعدين والنصف العلوى من الجسم وفى بعض الحالات ينتهى الأمر بالشلل.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن عدوى زيكا الفيروسية التى تنتقل عن طريق البعوض تمثل حالة طوارئ تحدق بالصحة العامة، بسبب الاشتباه فى ارتباطها بآلاف من حالات تشوه الأجنة فيما تسعى المنظمة للتصدى لهذا الخطر.

وتعكف المنظمة أيضا على بحث حالات الإصابة بمتلازمة جيلان-باريه.

فهاماطور للأخبار والأنباء

تطبيق الاخبار على الجوال

كنت تقرأ خبر عن خبراء: احتمال ارتباط ظهور فيروس زيكا بمرض نادر يسمى "متلازمة جيلان" في فهاماطور للأخبار والأنباء ونحيطكم علما بان محتوى هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليوم السابع ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر فهاماطور للأخبار والأنباء ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليوم السابع مع اطيب التحيات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا